• 00966502000725
  • support@passion-admissions.com
ما هي أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام؟

ما هي أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام؟

ما هي أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام؟

يعد تخصص الإعلام من التخصصات التي تحظى بأهمية كبيرة بين الطلاب في كافة أنحاء العالم، حيث تجد الرغبة الكبيرة لديهم في الخوض في تفاصيل هذا التخصص الذي يساهم في نقل الحقائق والوقائع من كافة أنحاء العالم.

ولقد تم تعريف تخصص الإعلام بأنه المهنة التي يقوم من خلالها الإعلاميين والصحفيين بجمع من كافة أنحاء، ومن ثم يقومون بتحرير هذه الأخبار وإعدادها لتكون جاهزة للنشر، ولكي تصل للناس في كافة أنحاء العالم.

كما تم تعريف الإعلام بأنه الدور المنوط بالصحفيين والقائمين على إدارة العمل الصحفي، ويتمثل دورهم في إخبار الجمهور عن الأشياء التي تدور حولهم، كما أنهم يطلعونهم على كافة المستجدات التي تحيط بهم.

وللإعلام تخصصات عديدة وبإمكان الإعلامي اختيار التخصص الذي يتناسب مع ميوله، حيث يوجد الصحافة الرياضة والمخصصة للأشخاص الذين يملكون ميولا نحو الرياضة، والصحافة السياسية والتي تم تخصصيها للطلاب الذين يملكون ميولا نحو السياسة، كام يوجد هناك الصحافة الاقتصادية والتي خصصت لمحبي الاقتصاد.

وتعد مهنة الإعلام من المهن الصعبة والتي تحتاج أن يكون الصحفي صبورا وذلك لكي يقوم بها، وذلك لأن هذه المهنة تتطلب من الإعلامي التنقل وراء الحدث، وتبلغ مدة دراسة الإعلام أربعة سنوات ينال الطالب في نهايتها شهادة البكالوريوس في الإعلام، كما يستطيع الطالب متابعة دراسة الإعلام والحصول على شهادة الماجستير في الإعلام في حال حقق معدلا جيدا جدا في مرحلة البكالوريوس، وتبلغ مدة دراسة الماجستير ثلاث سنوات، يقدم الطالب في نهاية رسالة الماجستير في الإعلام، وفي حال رغب الطالب في دراسة الدكتوراه في الإعلام فيجب أن يدرس لمدة خمس سنوا يقدم في نهايتها أطروحة الدكتوراه في الإعلام.

ويدرس الطالب خلال سنين الدراسة عددا كبيرا من المقررات التي تساعده على إتقان هذا التخصص ومن أبرز هذه المقررات المدخل إلى الإعلام، فن الخبر الصحفي، فن الإذاعة والتلفزيون، الإخراج الصحفي، إدارة المؤسسات الصحفية، إعداد البرامج الإذاعية والتلفزيونية، الإعلام والإنترنت، الإعلام البيئي، اقتصاديات الإعلام، والقيادات الإعلامية، ويحلم العديد من الطلاب في دراسة الإعلام في كبرى الدول العالمية، والتي تدرس هذا التخصص بكفاءة عالية في جامعاتها، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام.

ما هي أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام؟

ما هي أفضل في الدول في العالم لدراسة الإعلام؟

1- الولايات المتحدة الأمريكية:

تعد الولايات المتحدة الأمريكية من أهم وأفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام، وتتميز الولايات المتحدة الأمريكية بجامعاتها الحديثة والمتطورة التي تدرس تخصصات الإعلام، ولقد كان جوزيف بوليتزرالممول الرئيسي لمدرسة الصحافة، كما أنه قام بتقديم جوائز بوليتزر للصحفيين الذين يقدمون التميز في مجالاتهم، ومن أبرز الجامعات التي تدرس تخصص الإعلام في الولايات المتحدة الأمريكية جامعة كولومبيا،بالإضافة إلى جامعة كاليفورنيا، وجماعة بيركلي، وجامعة تكساس، بالإضافة إلى جامعة ستانفورد، وتتميز جامعات الولايات المتحدة الأمريكية بإعدادها الطلاب بشكل مميز لتغطية كافة مجالات أقسام الإعلام، وتبلغ تكلفة دراسة الإعلام في جامعة كولومبيا حوالي 54 ألف دولار أمريكي، أما في جامعة بيركلي فإن الرسوم تبلغ حوالي 21 ألف دولار، في حين أن الرسوم الدراسية في جامعة ستانفورد تبلغ حوالي 16 ألف دولار.

2- المملكة المتحدة البريطانية:

تعد المملكة المتحدة البريطانية من أهم الدول في العالم لدراسة الإعلام، وتتميز جامعات المملكة المتحدة بجودة التعليم، وبقوة المناهج الدراسية التي تقدمها لطلابها، كما أنها توفر لطلابها تعليما مكثفا في كافة مراحل الدراسة، وتعدهم ليكونوا إعلاميين ناجحين، وتدرس الجامعات البريطانية مجموعة كبيرة من التخصصات ومن أبرز هذه التخصصات الصحافة، الإعلان والعلاقات العامة والنشر، التصوير الفوتوغرافي والأفلام، وسائل الإعلام البصرية والمسموعة، الاتصال والإعلام، الاتصال الجرافيكية، الاتصال المكاني، تصميم الثقافات والاتصال التفاعلي والبصري، ومن أبرز الجامعات التي تدرس تخصص الإعلام كلية لندن وتبلغ تكاليف الدراسة فيها حوالي 20 ألف جنيه أسترليني.

3- إيطاليا:

تعد إيطاليا من أهم وأفضل الدول لدراسة الإعلام، وتعد الجامعات الإيطالية مكانا مناسبا لكافة الطلاب الدوليين الراغبين في دراسة الإعلام، وتعد مدن روما، ميلانو بالإضافة إلى فلورنسا من أهم الدول في العالم التي تدرس هذا التخصص الرائع، وتتميز الجامعات الإيطالية بجودة التعليم وقوة المناهج الدراسية، كما أنها تدرس كافة تخصصات الإعلام، وتجذب الجامعات الإيطالية عدد كبيرا من الطلاب الراغبين في دراسة الإعلام، وذلك نظرا لجودة التعليم ولقوة المناهج الدراسية، ولأن الجامعات الإيطالية تدرس الإعلام بأحدث الوسائل التعليمية، ومن أبرز الجامعات في إيطاليا لدراسة الإعلام جامعة لومسا، وجامعة ميلانو، وجامعة بولونيا.

4- إسبانيا:

تعد إسبانيا من أهم وأفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام، تتميز الجامعات الإسبانية بجودة التعليم وقوة المناهج الدراسية، كما أنها تستخدم أحدث الوسائل التعليمية لتدريس الطالب تخصص الإعلام، وتتميز إسبانيا بانخفاض تكاليف المعيشة والدراسة، كل هذا ساهم في جذب الطلاب الدوليين الراغبين في دراسة الإعلام في التوجه نحوها، ومن أهم وأفضل الجامعات لدراسة الإعلام في إسبانيا، جامعة مدريد، وجامعة برشلونة.

5- فرنسا:

تعد فرنسا من أهم وأفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام، وتعد من الواجهات الشعبية في العالم لدراسة الإعلام، وتتميز جامعات فرنسا بجودة التعليم وبقوة المناهج الدراسية، كما أن هذه الجامعات تدرس الإعلام وفق أحدث الأساليب التعليمية، وساهم انخفاض تكاليف الدراسة والمعيشة في جعل فرنسا وجهة محببة للطلاب الدوليين من كافة أنحاء العالم الراغبين في دراسة الإعلام، وتعد جامعة مارسيليا الجامعة الأفضل في فرنسا لدراسة الإعلام.

6- جامعة أستراليا:

تعد جامعة أستراليا من أهم وأفضل الجامعات في العالم لدراسة الإعلام، وتتميز الجامعات الأسترالية بأنها تفسح المجال أمام الطلاب الدوليين لدراسة الإعلام لمدة سنة واحدة أو سنتين في جامعات المملكة المتحدة البريطانية، والولايات المتحدة الأمريكية وكندا، وتتميز جامعات أستراليا بجودة التعليم وبقوة المناهج الدراسية، كما أنها توفر للطلاب تدريبا مكثفا، وذلك لكي يتمكنوا من إتقان الإعلام بالشكل الصحيح، وتتعدد الجامعات المميزة لدراسة الإعلام في أستراليا ومن أبرزها جامعة ملبورن والتي تبلغ تكلفة الدراسة فيها حوالي 30 ألف دولار، وجامعة موناش والتي تبلغ تكلفة الدراسة فيها 27 ألف دولار، وجامعة جنوب ويلز الجديدة والتي تبلغ تكلفة الدراسة فيها حوالي 33 ألف دولار.

هذه هي أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام والتي تتميز بجودة التعليم وبتوفيرها لعدد كبير من الفرص للطلاب الدوليين الحاصلين على شهاداتها، وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات مهمة حول أهم وأفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام.