• 00966502000725
  • support@passion-admissions.com
ما هي تكاليف الدراسة في ماليزيا ؟

وما هي شروط القبول في الجامعات الماليزية ؟

ما هي تكاليف الدراسة في ماليزيا ؟

وما هي شروط القبول في الجامعات الماليزية ؟

ما هي تكاليف الدراسة في ماليزيا ؟

ماليزيا وهي بلد جميل يقع في القارة الآسيوية، ويعد من البلدان التي تشهد نهضة في مختلف نواحي الحياة، حيث شهد القطاعات السياحية والاقتصادية والتعليمية تطورا كبيرا وملحوظا.

ولقد نال القطاع التعليمي نصيبه من التطور الذي أصاب هذا البلد الجميل، حيث ارتفع مستوى التعليم في الجامعات الماليزية، وازدهرت الدراسة فيها، وأصبح قبلة للطلاب الأجانب.

وتتميز الجامعات الماليزية بتقديمها لمستوى رائع من التعليم حيث أنها تحتوي على مجموعة من كادر تدريسي مميز، يضاف له أن الجامعات الماليزية تحتوي على برامج تدريسية عالية المستوى.

كل هذه المميزات جعلت الطلاب يسعون لتحقيق أحلامهم والالتحاق بالفروع التي يحبونها من خلال الجامعات الماليزية.

لكن هناك عدد كبير من الأسئلة التي تدور في بال الطلاب، حول تكاليف الدراسة في ماليزيا، وشروط القبول في جامعاتها، لذلك قررنا في هذا المقال الإجابة عن هذه التساؤلات وتقديم معلومات مفيدة لأحبائنا الطلبة تعرفهم على تكاليف الدراسة في ماليزيا.

 

ما هي تكاليف الدراسة في ماليزيا ؟

تعد تكاليف الدراسة في أي بلد كان من أهم الأمور التي يجب على الطالب أن يطلع عليها، وذلك لكي يكون قادرا على تحديد البلد الذي يتناسب مع إمكانياته المادية.

وفي حال أردنا الحديث عن تكاليف الدراسة في ماليزيا فإننا سنجد أن هذا البلد يعد من البلدان التي تناسب الطالب العربي، حيث أن ماليزيا تعد بلد إسلاميا، فلن يجب الطالب مشكلة كبيرة في التأقلم، بالإضافة إلى تكاليف الدراسة المقبولة فيها.

وتتميز ماليزيا بتقديمها تعليم على مستوى عالي، وشهادات علمية معترف بها في كافة أنحاء العالم بأسعار منافسة، حيث أنها تنافس من خلالها الجامعات العالمية.

وتختلف تكاليف الدراسة باختلاف الفروع التي يرغب الطالب بدراستها، فدراسة الفروع الأدبية والإدارية تكون أقل تكلفة من دراسة الهندسات  والفروع العلمية والطبية، كما تختلف هذه التكلفة باختلاف المرحلة الدراسية، فدراسة البكالوريوس تكون أقل ثمنا من دراسة الماجستير، التي تكون أقل تكلفة من دراسة الدكتوراه.

وتتراوح التكلفة السنوية للدراسة في الجامعات الماليزية بين ثلاثة آلاف إلى اثنا عشر ألف دولار أمريكي.

أما بالنسبة للسكن فإنه يعد من الأمور التي تجعل الطالب يرغب في الدراسة في ماليزية، حيث يوجد يتوفر السكن بأماكن عديدة منها، حيث يستطيع الطالب أن يسكن بالقرب من الجامعة، أو بعيدا عنها في مركز المدينة أو في أطرافها، ويجب أن يعي الطالب أنه كلما ابتعد عن مركز المدنية وعن المناطق التي تجاور الجامعة كل ما انخفضت تكاليف السكن التي يدفعها، وبشكل عام تتراوح تكلفة السكن في الجامعات الماليزية بين 200- 400 دولار شهريا.

أما بالنسبة لتكاليف المعيشة فتعد ماليزيا من الدول الرخيصة مقارنة بالدول العالمية الكبرى، ويعتمد الانفاق بشكل رئيسي على طبيعة ونوعية الحياة التي يريد أن يعيشها الطالب، حيث يستطيع الطالب أن يعيش بالمستوى الذي يشاء، فأماكن الترفيه كثيرة وعديدة.

وبشكل عام فإن الطالب هو الذي يحدد مصروفه ولكن متوسط المصروف لطالب يصرف بشكل معتدل يتراوح بين 250 -400 دولار أمريكي شهريا.

وتتميز ماليزيا بتقديمها مميزات عديدة للطلاب الوافدين للدراسة فيها، حيث يحصل الطالب على تخفيضات في مجال المواصلات وفي الأماكن السياحية وفي الرحلات الترفيهية وفي أسعار الكتب.

كما توفر ماليزيا العديد من فرص العمل بدوام جزئي للطلاب، وبالتالي يستطيع الطالب توفير جزء من مصروفه.

 

ما هي شروط القبول في الجامعات الماليزية ؟

يستطيع الطالب أن يحصل على شهادة جامعية في كافة الاختصاصات من الجامعات الماليزية، حيث تقدم هذه الجامعات شهادة البكالوريوس، الماجستير، والدكتوراه.

وتختلف مدة الدراسة في الجامعات الماليزية باختلاف الاختصاص، والمرحلة الدراسية، فتتراوح مدة الدراسة في مرحلة البكالوريوس بين ثلاث إلى أربع سنوات، أما الماجستير فتبلغ مدة دراستها ثلاث سنوات، بينما تتراوح دراسة الدكتوراه بين ثلاث إلى خمس سنوات.

وللجامعات الماليزية فصلين دراسيين يبدأ الأول في شهر تموز ( يوليو) من كل عام، بينما يبدأ الفصل الثاني في شهر كانون الأول ( ديسمبر) من كل عام.

يجب أن يحرص الطالب على تقديم الطلب من أجل الدراسة في الجامعات الماليزية قبل أربعة أشهر من بدأ الدراسة، ولن تقبل الطالب التي لا يمضي على تقديمها أربعة أشهر.

وتتشابه الإجراءات والأوراق الأساسية في كافة الجامعات الماليزية، وأبرز الأوراق المطلوبة للحصول على قبول في الجامعات الماليزية هي:

الدخول إلى موقع الجامعة الرسمي على شبكة الإنترنت، من ثم تعبة استمارة التسجيل أو نموذج التسجيل الخاص بالجامعة، وملء كافة المعلومات بشكل دقيق وصحيح.

شهادة الثانوية العامة الأصلية مترجمة إلى اللغة الإنكليزية ومصدقة أصولا، ويجب أن يرفقها بكشف علامات مترجم إلى اللغة الإنكليزية ومصدق أصولا في حال لم تكن الشهادة تظهر الدرجات التي تحصل عليها الطالب في امتحان الثانوية العامة.

كشف حساب بنكي باسم الطالب الذي يرغب في الدراسة.

 رسالة توصية من أحد الدكاترة أو المدرسيين الذي قاموا بتدريس الطالب خلال سنين الدراسة، ويجب أن يكون هذا الخطاب مرفقا بالبريد الإلكتروني ورقم الهاتف الخاص بالشخص، وذلك لأن الجامعة قد تتصل به لتتأكد من هويته، ومن معرفته بالطالب.

كشف طبي معتمد يوضح الحالة الصحية للطالب.

صورة عن جواز السفر.

شهادة اختبار التوفل أو الأيلتس والتي تثبت إجادة الطالب للغة الإنكليزية، وفي حال كان الطالب لا يملك هذه الشهادات فإن الجامعات الماليزية تجري له اختبارات في اللغة الإنكليزية، ومن ثم تحدد له مقررات تعزز من قدراته اللغوية.

صور شخصية حديثة وملونة وبخلفية بيضاء.

وقد تطلب بعض الجامعات أوراقا أخرى إضافية، وذلك من أجل تفاضل بين الطلاب في حال كان هناك تساوي في الشهادات، وهنا يتم الاختيار بناء على المهارات الأخرى التي يمتلكها الطالب، لذلك يجب أن يحاول الطالب دعم ملفه بمعلومات تجعل ملفه مميزا، كأن يضع فيه معلومات عن الأنشطة التي قام بها خلال حياته، والأماكن التي تطوع فيها، وقدرته على خدمة المجتمع.

ويجب أن يحرص الطالب عن تقديمه لأوراقه أن تكون جميعها أصلية ومصدقة أصولا ومرفقة بنسخة مترجمة إلى اللغة الإنكليزية مصدقة أصولا.

وهكذا نرى أن الدراسة في الجامعات الماليزية لأبناء الوطن العربي مناسبة جدا ، وذلك نظرا للمميزات العديدة التي تقدمها ماليزيا كبلد بشكل عام وجامعاتها بشكل خاص، فماليزيا بلد تكاليفه المعيشية في متناول أبناء الوطن العربي، بالإضافة إلى ذلك فإنه بلد إسلامي، ولن يجب الطالب صعوبة في التأقلم فيه.

يضاف إلى ذلك رخص الآجار والمواصلات وانخفاض مستوى المعيشة، كما أن الشهادات الماليزية قوية ومعترف بها في كافة أنحاء العالم الأمر الذي يساعد الطالب على توفير فرص عمل كثيرة بعد التخرج.

كل هذه المميزات جعلت من الجامعات الماليزية قبلة للعديد من الطلاب العرب، والذي أصبح عددهم يزداد بشكل مطرد في السنوات الأخيرة.